فوائد الاستحمام بالماء البارد – فوائده صحية ..

الإثنين 4 فبراير 2013
أخر تحديث : الإثنين 4 فبراير 2013 - 7:35 مساءً

على الرغم مما يشاع عن فوائد الاستحمام بالماء الدافئ إضافة إلى متعته، إلا أن البارد هو الآخر له فوائد صحية كثيرة، وربما اقتصادية أيضاً، فإذا كنت لا تتحمل الاستحمام بالماء البارد، فقد تغير رأيك بعد قراءة هذه الفوائد.

1) تجديد الدورة الدموية والقضاء على السموم

يقوم الماء البارد بتضييق الأوعية الدموية، بما في ذلك الأوردة والشعيرات الدموية والشرايين، حيث تؤدي درجة الحرارة المنخفضة إلى انقباض هذه الأوعية، مما يتسبب في انخفاض مؤقت في هذه الدورة في بعض الأنسجة، وفي غضون بضع دقائق تبدأ الحركة الآلية لضغط الدم في استهداف هذه الأنسجة، مما ينتج عنه تجديد حركة إعادة توزيع الدم وتنشيطها، وهو ما يساعد على دفع الدم بالشعيرات الدموية التي ركدت لتحسين معدل سريان الدورة الدموية والذي يؤدي بدوره إلى حل الشوائب العالقة بالأوعية الدموية.

2) رفع مستوى التمثيل الغذائي

يقوم الماء البارد بخفض حرارة الجسم بشكل مؤقت، مما يساعد في تحفيز نظام توليد الحرارة الموجود بالجسم على رفع درجة حرارته، فيؤدي بدوره إلى ارتفاع معدل التمثيل الغذائي، وهو ما يعني حرق أكبر قدر من السعرات الحرارية في الدقيقة الواحدة.

3) تنظيم مستويات حمض اليوريك بالجسم

تعرض الجسم للحرارة المنخفضة يثير عملية الأيض، مما يؤدي بدوره إلى تعزيز معدل الأكسدة، هذا الحمل الزائد من الأكسدة يميل إلى إضعاف تكوين حمض اليوريك والذي هو في الأصل نتاج ثانوي لعملية الأيض، ومما هو جدير بالذكر أن ارتفاع مستويات حمض اليوريك بالجسم قد يؤدي إلى الإصابة بالنقرس وأمراض التصلب المتعددة.

4) تجديد نشاط الحواس

في الوقت الذي يقوم فيه الدش الدافئ بتهدئة الأعصاب، يقوم الدش البارد بتجديد نشاط الحواس والإدراك وتجديد طاقة الجسم بعد يوم طويل من العمل، لذا فينصح بأخذ الدش الدافئ قبل الذهاب إلى الفراش بينما يُنصح بأخذ الدش البارد لاستئناف النشاط.

5) محاربة الحساسية من درجات الحرارة المختلفة

يُنصح بالماء البارد لأولئك الذين يعانون من الحساسية لأقل تغيير يطرأ على درجات الحرارة، حيث أن الماء البارد يقوم بتحسين قدرتهم على تنظيم الحرارة، كما يساعدهم على التأقلم مع درجات الحرارة القصوى.

6) الحد من التعرق

يساعد الناس الذين يعانون من التعرق الزائد على التقليل من هذا التعرق، وذلك لأن هؤلاء الناس لديهم مسام مفتوحة أكثر من غيرهم، لذا يقوم الماء البارد بكبح نشاط هذه المسام، ويكون ذلك حلاً أفضل من الاستخدام المفرط لمستحضرات التجميل التي تقضي على العرق.

7) الحد من الإصابات التي تنتج عن التمارين الرياضية

تؤدي التمرينات الرياضية في معظم الأحيان إلى إصابة العضلات بالالتهاب، كما يحدث تمزق بأليافها، ولكي نستعيد حالة العضلة الطبيعية ينصح معظم المعالجين البدنيين بأخذ دش بارد.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر كاتبها ... ولا تعبّر عن وجهة نظر إدارة موقعي

لا تنسوا صالح دعائكن بظهر الغيب لصاحبة الوصفة على المجهود

رابط مختصر